إذا كنت مضطهد بسبب أنني مثلي أو مثلية الجنس، هل هذا سبب للحصول على اللجوء ؟

نعم، هو كذلك. إذا كنت/ي مثلي أو مثلية الجنس أو متحول النوع الأجتماعي (الذين يشعورن بعدم التلائم بين جنسهم البيولوجي ونوعهم الاجتماعي) وكنت تشعر في بلدك الأصلي انك كنت مضطهد بسبب هذا، عندها قد تكون فكرة جيدة لتناقش هذا في مقابلة لجوئك، لأنها قد تؤثر على ما إذا كنت ستحصل على حق اللجوء أم لا. لديك الحق بطلب اللجوء على أساس هويتك الجندريّة، أو تعبيرك عن هويتك الجندريّة (اختياراتك فيما يتعلّق بالملابس على سبيل المثال)، أو ميولك الجنسية (علاقة مع نفس الجنس على سبيل المثال) حيث كانت حياتك، أو حريتك، أو سلامتك الجسدية أو حريّات أخرى مهددة. يعتبر الاضطهاد الواقع من سلطات حكوميّة من الأسباب للحصول على اللجوء، وكذلك الاضطهاد الواقع من أطراف أخرى مثل أفراد الأسرة، أو منظمات غير حكومية، أو مؤسسات دينية، أو أشخاص معينين أو أي أطراف أخرى من المجتمع. إن كان مصدر الاضهاد والخوف من غير جهة حكوميّة، ستكون مؤهّلا لطلب اللجوء فقط في حال عدم قدرة الجهات الحكوميّة المسؤولة تأمين الحماية لك. لقد قمنا بجمع معلومات مفيدة عن ما هو مهم الآن، عندما تقدم على اللجوء بسبب صفتك الجنسية. يمكنك إيجاد المعلومات اللازمة في هذا الرابط 

إذا إحتجت للمساعدة أو إذا كان لديك أسئلة بخصوص هذا الموضوع، تستطيع مراسلتنا على فيس بوك. نحن ننصحك بالحصول على مساعدة احترافية، إذا كنت تريد التقدم بطلب للحصول على اللجوء على أساس نوع جنسك أو ميولك الجنسية، يمكننا مساعدتك بإيصالك بمنظمة مختصة بهذا الموضوع. بسبب الأشياء الخصوصية، رجاءً لا تتواصل معنا عبر تعليق في فيس بوك، حيث سيكون مرئيًا بشكل عام.